بحث متقدم
موسوعة الفراشة

عُلوم الأَرْض 

على ما نَعلَمُ، كَوكَبُ الأَرضِ هو المَوضِعُ الوحيدُ في الكَونِ الصّالِحُ للحياةِ. سَبَبُ ذلك سِماتُه الفَريدةُ والتي تَشتمِلُ على مَسافةٍ مِثاليّةٍ تَفصِلُه عن الشَّمسِ، وكمّيّاتٍ هائلةٍ منَ الماءِ، وجوٍّ واقٍ وصالِحٍ للتَّنفُّسِ. لكنّ كَوكَبَنا يَمُرُّ في تغيُّراتٍ مُتواصِلةٍ سَبَبُها ظَواهِرُ طبيعيّةٌ أو من فِعلِ البَشَرِ. حَرَكةُ الصَّفائحِ التِّكتونيّةِ تُعيدُ تَشكيلَ سَطحِ الأَرضِ بصورةٍ مُتواصِلةٍ بإحداثِ قارّاتٍ جديدةٍ، وجِبالٍ، وزَلازِلَ، وبَراكينَ. الطَّقسُ العاصِفُ الذي لا يُمكِنُ التَّكهُّنُ به، والفَيَضاناتُ، والجَفافُ، وتَعريةُ الصُّخورِ، والتَّلوُّثُ يُمكِنُ أن تَترُكَ آثارًا مُدمِّرةً. دِراسةُ الأَرضِ تَكشِفُ ماضيها التَّطوُّريَّ، وتُساعِدُ في توقُّعِ كيف يُمكِنُ لتغيُّراتٍ، مثلِ الحُموِّ العالَميِّ، أن تؤثِّرَ على قُدرتِها في الِاستِمرارِ في تَوفيرِ أَسبابِ الحياةِ في المُستقبَلِ.

أقواس قُزَح

تَتشكَّل أَقواسُ قُزَحَ عندما يَدخُل ضَوءُ الشَّمس قُطَيراتِ ماء بزاوية 42 دَرَجة ويَخرُج منها. طالما تَوافرَ هذا الشَّرط، حتّى رَشّاشُ شَلّال يُمكِن أن يشكِّلَ قَوسَ قُزَحَ. لهذا السَّبَب، أَعلى نُقطة يُمكِن أن يتشكَّلَ عندها قَوسُ قُزَحَ هي زاوية 42 دَرَجة فوق الأُفُق. إذا كانتِ الشَّمس أَعلى من ذ...

اقرأ المزيد >>

الأحافير

التريلوبيتات (الثُّلاثيّة الفُصوص) حيواناتٌ مُنقرِضة من المَفصِليّات - كالسَّرَطانات والحَشَرات - عاشَت في البِحار القديمة في زَمَن يَعودُ إلى 530 مليون سنة مَضَت. هذه الكائنات التي يَتراوَح طولُها بين أَقَلّ من سنتيمِتر و 70 سم، كان لها هَيكَل خارِجيّ صُلب جدًّا. كانت تَطرَح هَيكَلَها الخارِجيّ،...

اقرأ المزيد >>

الأحافير

بعض أكثر الأحافير شُيوعًا أصلها أصداف حيوانات بَحريّة تُسمّى الأمونيت ولها صلة نَسَب السَّبيدَج والأُخطُبوطات. كانت الأمونيت منتشِرة جدًّا منذ حوالي 250 مليون سنة. أصغر الأمونيت لم يتعدَّ عَرضها 2 سم وأكبرها عَرضها مترَين ونصف. انقرَضَت العمونيات مع الدينصورات منذ 65 مليون سنة.

اقرأ المزيد >>

التَّنبُّؤ بالأعاصير

ساتِل وِكالةِ الفَضاء الأَميركيّة ناسا (NASA) الخاصّ بقياسِ الأَمطار المَداريّة (TRMM) يُمكِّن العُلَماء من رؤية أَنماطِ المَطَر داخِل الأَعاصير. مع ساتِل قياسِ الأَمطار صارَ عُلَماءُ الأَرصاد الجوّيّة أَفضَلَ قُدرةً على التَّنبّؤ بشِدّة الأَعاصير. الإعصار إيڤان (الذي تَراه هنا في الصّورة الخَلفي...

اقرأ المزيد >>

الثَّدييّات العِملاقة

يُحتمَل أن يكونَ الماموثُ الصّوفيّ - وهو رَمزُ العَصر الجَليديّ الأَخير - أَشهَرَ ثدييّ من حِقبةِ الحياة الحديثة. يَعرِف العُلَماء الكثيرَ عن هذا الحيوان من جِيَف الماموث التي حَفِظَها جَليدُ سيبيريا ومن رُسوم الكُهوف الأوروبيّة. الماموث الصّوفيّ سادَ المَناطِق الشَّماليّة البارِدة في أوروبا وآسي...

اقرأ المزيد >>

الجَوْزات الصَّخريّة

غالبًا ما تتشكَّلُ الجَوزات الصَّخريّة داخِل صَخر أَطرى من المَعادِن التي تشكِّلُ الجَوزة. عندما يَبلى الصَّخر الطَّريّ، تَبقى الجَوزة الصَّخريّة. هنا، في جزيرة سوقطرة، في المُحيط الهنديّ، تَرَكَ الصَّخر الطَّريّ الذي بَلِيَ وراء ه حَقلًا من جَوزات صَخريّة مُستَديرة صُلبة.

اقرأ المزيد >>

الجُزُر

كيلووي، جزيرة بُركانيّة في هاواي، يَثور بُركانُها على نحو مُتواصِل تقريبًا منذ 1983.

اقرأ المزيد >>

الحَمّات

هذه الأَشكال الزّاهيةُ الأَلوان تَبدو أَشبَهَ بنَوافيرَ پلاستيكيّةٍ كتلك التي تُشاهِدها في مدينةِ مَلاهٍ. لكنّها في الحقيقة كُتَل صَخريّة رَسَّبتها حَمّة صَنعَها الإنسان. في 1964، كانت شَرِكة تَبحَث عن طاقة حراريّة جَوفيّة قد حَفرَت بِئرًا اختِباريّة في وِلاية نيڤادا الأَميركيّة. الماء الذي حَصلَ...

اقرأ المزيد >>

الحُموّ العالَميّ

بيَّنَت الدِّراسات أنّ الحُموَّ العالَميّ يُغيِّر أَنماطَ الدَّوَران في المُحيطات والجوّ. هذه التَّغيُّرات، مع ارتِفاع درجاتِ الحَرارة، تُسهِم في انتِشار واسع لذَوَبانِ الجَليد وانكِماشِ المَثالِج. يَستخدِم العُلَماء صُوَرَ السَّواتِل وأَجهِزةَ الكومبيوتر لمُراقَبة وتوقُّع التَّغيُّرات في مُعدَّل...

اقرأ المزيد >>

الحُمَم البُركانيّة

شَواطئُ الرَّمل الأَسوَد في هاواي تشكَّلَت بشَكل فَوريّ عندما بردَت حُمَمٌ ساخِنة وتفتَّتَت إذ وصلَت إلى البَحر.

اقرأ المزيد >>

الدّينصورات

الدّينصورات آكِلةُ النَّباتات كان يُمكِن أن يصِلَ طولُها إلى 30 م ويصِلَ وَزنُها إلى ما يُعادِل وَزنَ 33 سيّارة!

اقرأ المزيد >>

الزَّلازِل

مِقياسُ رِختَر يسجِّلُ شِدّةَ المَوجات الزِّلزاليّة. لا يَشعُر النّاس عادةً بزِلزال قوّته 2.0 أو أَقَلّ. زيادة قوّة الزِّلزال رقمًا واحدًا على المِقياس، تُشير إلى زيادة عشرة أضعاف في شدّته. زِلزال قوّته 5.0 هو زِلزال مُعتدِل، في حين أنّ زِلزالًا قوّته 6.0 هو أَقوى بعَشرِ مرّات. الزَّلازِل الكبيرة، م...

اقرأ المزيد >>

الزَّمَن الجيولوجيّ

نحو 87 بالمئة من الـ 4.6 بَلايينِ سنةٍ من تاريخ كَوكَبِ الأَرض انقَضى حتّى قبل أن تتشكَّل أَبسَط أَشكالِ الحياة المُتعدِّدةِ الخَلايا.

اقرأ المزيد >>

السّونامي

في 26 ديسمبَر (كانون الأوّل) 2004، أَهلكَت سونامي في المُحيط الهِنديّ ما يزيدُ عن 000 200 شَخصٍ ودمَّرَت أُلوفَ المَباني. أَوقعَت مَركَبَ الصَّيد هذا فوق مَنزِل في جزيرة سومَطرة الإندونيسيّة. الزِّلزال الذي تسبَّبَ بالسّونامي كانت قوّتُه 9.0 على مِقياس رِختَر ووقَعَ على بُعد نحو 241 كم من المكان ...

اقرأ المزيد >>

السَّراب

السَّراب يكونُ شديدَ الإقناع في أَماكِنَ كصَحراء ناميب في إفريقية. يَحدُث السَّراب حيث يكونُ بإمكان العَين أن تَرى عبر سَطح مُنبسِط نِسبيًّا ولبعض المَسافة. هنا، تَظهَر الأَشجار وكأنّها تَنعكِس في بُحَيرة. ما يَبدو أَشبَهَ ببُحَيرة هو نتيجة التِواء الضَّوء إذ يَمُرّ عبر طبقاتِ هَواء من درجاتِ حرا...

اقرأ المزيد >>