بحث متقدم

الأَيائل

من الأيائل ما يَزيدُ عن 40 نوعًا، ويُمكِنُ أن نَجِدَها في مُعظَمِ أرجاءِ الأرض. هي حيوانات عاشِبة وتَعيشُ في نِطاق واسع من المَواطِن الطبيعيّة. أبرز سِماتها قُرونُها الشُّعَبيّة، التي تكونُ لكلِّ الذكور المُكتمِلةِ النموّ تقريبًا.

اقرأ المزيد >>

الأُخطُبوط والسَّبيدَج

شُدِهَ النّاسُ دائمًا ببَعضِ مَخلوقاتِ البَحرِ مثلِ الأُخطبوطِ والسَّبيدَجِ التي كانوا يَعتبِرونَها ذاتَ يومٍ مُسوخًا شَنيعةً بسَبَبِ لَوامِسِها القويّةِ وأشكالِها الغَريبةِ. الأُخطُبوط والسَّبيدَجُ حَيَوانانِ ذَكيّانِ نَشيطانِ وهما أَكبَرُ وأَذكى اللّافَقاريّاتِ ولهما بَصَرٌ حادٌّ وأدمِغةٌ كبيرةٌ و...

اقرأ المزيد >>

الأُخطُبوط والسَّبيدَج

في أزمانٍ سابِقةٍ، كان البحّارةُ يَرْوونَ حكاياتٍ عن وحوشٍ مُتعدِّدةِ الأذرُعِ عِملاقةٍ تَشُدُّ السُّفُنَ إلى أعماقِ المُحيطاتِ. لَعَلَّ هذه الحكاياتِ قد أوحى بها الأُخطبوط والسَّبيدجُ. هذانِ الحيوانانِ الذَّكيّانِ يَعيشانِ في المُحيطاتِ. الأُخطُبوطُ والسَّبيدَجُ وقَريبُهما الحبّارُ تَنتمي إلى فَصيل...

اقرأ المزيد >>

الأُخطُبوط والسَّبيدَج

حيوانات السبيدج هي من أسرَعِ الكائنات في المُحيط بجسمِها الانسيابيّ المُندَفِع بنَفّاثٍ مائيّ. وتُعَدّ حيواناتُ السبيدج وقريبها الأُخطُبوط أذكى أنواعِ اللّافقاريّات، بدماغِها وجهازِها العَصَبيّ المتطوِّر جدًّا. والمُدهِش أنّ هذه الكائناتِ الماهرة في الصيد والسباحة، هي أبناءُ عمٍّ للرِّخويّاتِ الأخرى...

اقرأ المزيد >>

الأُخطُبوط والسَّبيدَج

صَدِّقْ أو لا تُصدِّقْ، هذه الكائنات البحريّة من الرِّخويّات وهي ذاتُ صِلة بالبَزّاق والحَلَزون. نَدعوها رأسيّاتِ الأَرجُل، وهي مُجهَّزة بأَذرُع طويلة وعَضّة سامّة، ولا تَجِدُ صُعوبة في اصطياد فَرائسها. تَدفَعُ نفْسها في الماء بأَخْذِ ماء ثمّ طَردِه.

اقرأ المزيد >>

الأُخْطُبوط

مع أنّ الأُخطُبوطَ يَقضي الكثيرَ منَ الوَقتِ مُستَريحًا في قاعِ المُحيطِ أو يَمشي مُتباطِئًا مُستخدِمًا مِمَصّاتٍ على أَذرُعِه، فإنّ بإمكانِه أن يَتحرَّكَ بسُرعةٍ إذا كانَ يُطارِدُ فَريسةً أو يَهرُبُ من خَطَرٍ. الأُخطُبوطُ يَدفَعُ نَفْسَه بشَفطِ الماءِ تَكرارًا وطَردِه من أُنبوبٍ قربَ عَينَيهِ، ن...

اقرأ المزيد >>

الأُذُنان

الأُذُنانِ عُضوا السَّمع والاتِّزانِ وهما تَجمَعان اهتِزازاتِ الصَّوتِ مِنَ الَهواءِ وتُحوِّلانِها إلى رَسائلَ تُسَمّى إشاراتٍ عَصَبيّةً تُمرَّر إلى الدَِّماغ . لكلِّ أُذُنٍ ثلاثةُ أقسامٍ رئيسيّةٍ: الأُذُنُ الخارِجيّةُ والأُذُنُ الوُسطى والأُذُنُ الدّاخِليّةُ. الخارِجيّةُ الجُزءُ الذي يُرى وتَتكوَّن...

اقرأ المزيد >>

الأُذُنان

حاسّةُ السَّمعِ عندَكَ تُساعِدُكَ في فَهمِ ما يَدورُ حولَكَ في العالَمِ.
أُذُناكَ تَجمَعانِ الأَصواتَ وتُرسِلانِ المَعلوماتِ إلى دِماغِكَ. دِماغُكَ يُحلِّلُ تلك الأَصواتَ ويَفهَمُها.
أُذُنُ الإنسانِ توجِّهُ الأَصواتَ إلى الدّاخِلِ، صوبَ طَبلةِ الأُذُنِ.

اقرأ المزيد >>

الأُسود

الأسودُ، على عَكسِ القِطَطِ الكبيرةِ الأخرى، تَصطادُ في مَجموعاتٍ وتَتشارَكُ في أَكْلِ الفَريسةِ، وتَتساعَدُ في رِعايةِ الأشبالِ. وهي تَعيشُ في مَجموعاتٍ نَدعوها زُمَرًا، تَتألَّفُ من ثلاثِ إناثٍ إلى خمسَ عَشرةَ أُنثى وأشبالِها، ومن ذَكَرين أو ثلاثةٍ. بين الإناثِ، ونَدعو الواحِدةَ منها لَبوةً، صِلةُ...

اقرأ المزيد >>

الأُسود والبُبور

قليلٌ من المَخلوقاتِ مَن تُهابُ كما تُهابُ الأُسودُ والبُبورُ والفُهودُ والنُّمورُ التي كثيرًا ما تُسَمّى في الإنجليزيّةِ القِطَطَ الكَبيرة. هذه المُفترِساتُ سَريعةُ الحَرَكةِ ولها أسنانٌ قويّةٌ حادّةٌ جدًّا ومَخالِبُ وأجسامٌ عَضَليّةٌ وحواسُّ ممتازة. فِراؤها المُخطَّطةُ المُبقَّعةُ تُشكِّلُ وَسيلة...

اقرأ المزيد >>

الأُسود والصَّيد الجَماعيّ

الأُسود هي القِطَط الوَحيدة التي تَصطادُ في مَجموعات. هذه المَجموعات نَدعوها زُمَرًا وتَتألَّفُ من 4 إلى 35 حيوانًا. بإمكانِ الأُسود، بالعَمَل الجَماعيّ، قَتلُ حيواناتٍ أكبرَ منها. إناثُ الأُسود، ونَدعوها اللَّبوات، تَقومُ بمُعظَم عمليّةِ الصَّيد.

اقرأ المزيد >>

الأُقَيشِر الأَسَدِيّ( .....- 80 هـ ـ .....- 699 م)

المغيرة بن عبد الله بن معرض بن عمرو بن أسد بن خزيمة بن مدركة بن إلياس بن مضر بن نزار. وكان يكنى أبا معرض، وقد ذكر ذلك في شعره في مواضع عدة. ولُقّب بالأقيشر لأنه كان أحمر الوجه أَقشر، أبرص.

اقرأ المزيد >>

الأُكسِجين

الأُُكسِجينُ غازٌ. لا تَستَطيعُ أن تَراهُ، أو تَشُمَّهُ، أو تَذوقَهُ. الهَواءُ الذي تَتنفَّسُهُ يَحتَوي أُكسِجينًا. الأُكسِجينُ هو أَيضًا جُزءٌ منَ الصُّخورِ التي يَتشكَّلُ منها سَطحُ الأَرضِ.

اقرأ المزيد >>

الأُكسِجين

لايُمكِنُ رؤيةُ ولا شَمُّ ولا تذوُّقُ الأكسِجين، لكن لا يُمكِنُنا الحياةُ بدونِهِ أَكثَرَ من بِضعِ دَقائقَ. لذا من حُسنِ الحَظِّ أن يَكونَ الأكسجينُ أَكثَرَ المَوادِّ توفُّرًا في كَوكَبِنا.

الأُكسجينُ غازٌ. مع مَزيجٍ مِنَ الغازاتِ الأُخرى يَكونُ الأكسِجينُ خُمسَ ال...

اقرأ المزيد >>

الأُكسِجين

الأُكسجين أكثَرُ العناصر وَفْرةً في الطبيعة، وهو غازٌ عديم اللون والطعم والرائحة؛ وبدونه لا بَقَاءَ للكائنات الحَيَّة على الأرض. فنحن نَسْتنشِقُه دومًا مع الهواء، الذي يؤلّف الأكسجين خُمسَ مَزيجه، كما إنّه موجودٌ في العديد من الأشياء. ففي البحار، يتواجد الأكسجين مُذابًا في الماء، كما يُشكل جُزءًا رئ...

اقرأ المزيد >>