background

الحُموّ العالَميّ 


مقدمة

في لَيلةٍ بارِدةٍ تُحافِظُ بَطّانيّةٌ على دِفئِكَ. في الفَضاءِ البارِدِ، تُحافِظُ على دِفءِ كَوكَبِ الأَرضِ غازاتُ الدَّفيئةِ (الِاحتِباسِ الجوّيِّ الحَراريِّ) التي تُحيطُ به، مثلُ ثاني أُكسيدِ الكَربونِ (CO2) وغاز الميثان. عندما تدخل أشعة الشمس الغلاف الجوي، يمتص سطح الأرض معظم الإشعاعات الحرارية؛ الباقي يرتد إلى الجو. بعض هذه الحرارة المرتدة يمر إلى الفضاء. لكن غازات الدفيئة تحتبس معظمها. الكائنات الحية تحتاج إلى كمية معينة من هذا الدفء المحتبس لتبقى حية. إن حرق الوقد الأحفورية - نفط وفحم حجري وغاز طبيعي - لتشغيل السيارات والمصانع والمنازل يتسبب بإطلاق كميات وافرة من غاز ثاني أكسيد الكربون في الجو. معظم العلماء واثقون أن ابتعاثات ثاني أكسيد الكربون هذه تزيد كمية غازات الدفيئة في الجو، باحتباس الكثير من الإشعاعات الحرارية. استنتجوا أن الحمو العالمي - الازدياد في معدل درجة حرارة سطح الأرض - يؤدي إلى تغير مناخي يؤثر على الحياة على كوكب الأرض.


لقراءة كامل المقال يرجى الاتصال بالشخص المسؤول.

مقالات مرتبطة

موسوعة الفراشة
نَهر الأمازون

نَهرُ الأَمازونِ يَقطَعُ أَميركا الجنوبيّةَ إلى نِصفَينِ. يَبدَأُ في جِبالِ الأَنديز، قريبًا منَ المُحيطِ الباسيفيكي، وي...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
خَطّ الِاستِواء

خطُّ الِاستِواءِ أَشبَهُ بحِزامٍ يُزنِّرُ وَسَطَ كَوكَبِ الأَرضِ. وهو خطٌّ وَهميٌّ يَقَعُ على بُعدٍ مُتساوٍ منَ القُطبَي...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
التَّنبُّؤ بالأعاصير

الأَعاصيرُ هي واحدةٌ من أَشَدِّ عَواصِفِ الطَّبيعةِ تَدميرًا. قبلَ زَمَنٍ طويلٍ، لم يَكُنْ عندَ النّاسِ وَسيلةٌ تُحذِّرُ...

اقرأ المزيد