موسوعة الفراشة

مقدمة

في أزمانٍ سابِقةٍ، كان البحّارةُ يَرْوونَ حكاياتٍ عن وحوشٍ مُتعدِّدةِ الأذرُعِ عِملاقةٍ تَشُدُّ السُّفُنَ إلى أعماقِ المُحيطاتِ. لَعَلَّ هذه الحكاياتِ قد أوحى بها الأُخطبوط والسَّبيدجُ. هذانِ الحيوانانِ الذَّكيّانِ يَعيشانِ في المُحيطاتِ. الأُخطُبوطُ والسَّبيدَجُ وقَريبُهما الحبّارُ تَنتمي إلى فَصيلةِ الرِّخْويّاتِ، وهي فَصيلةٌ كبيرةٌ تَشتمِلُ على كائنات ذاتِ أصدافٍ مثلِ الحَلَزونِ والمَحارِ. والأُخطُبوطُ، على عَكسِ الحَلَزونِ، ليس له صَدَفةٌ واقيةٌ، في حين أنّ السَّبيدَجَ والحبّارَ لهما صَدَفةٌ رقيقةٌ داخلَ الجِسمِ.


لقراءة كامل المقال يرجى الاتصال بالشخص المسؤول.

مقالات مرتبطة

موسوعة الفراشة
الأُخطُبوط والسَّبيدَج

شُدِهَ النّاسُ دائمًا ببَعضِ مَخلوقاتِ البَحرِ مثلِ الأُخطبوطِ والسَّبيدَجِ التي كانوا يَعتبِرونَها ذاتَ يومٍ مُسوخًا شَ...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
الأُخطُبوط والسَّبيدَج

شُدِهَ النّاسُ دائمًا ببَعضِ مَخلوقاتِ البَحرِ مثلِ الأُخطبوطِ والسَّبيدَجِ التي كانوا يَعتبِرونَها ذاتَ يومٍ مُسوخًا شَ...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
الأُخطُبوط والسَّبيدَج

شُدِهَ النّاسُ دائمًا ببَعضِ مَخلوقاتِ البَحرِ مثلِ الأُخطبوطِ والسَّبيدَجِ التي كانوا يَعتبِرونَها ذاتَ يومٍ مُسوخًا شَ...

اقرأ المزيد