بحث متقدم
background

إبراهيم الحوراني(1844-1916) 


مقدمة

ابراهيم الحوراني شاعر، ومربٍّ، ومترجم، واستاذ جامعي، ومجمعي، وعالم بالرياضيات والجغرافية والمنطق، ومبادئ الفيزيولوجيا، والفلسفة الطبيعية، والادب واللغة العربية...

ولد ابراهيم بن عيسى، بن محيي، بن يعقوب، بن سليمان، بن فرح الحوراني الغساني في الرابع عشر من ايلول سنة 1844 في حلب، وبعد ولادته بسنة عاد به ابوه الى وطنه حمص، وحين بلغ الخامسة من عمره، اخذ يتعلم القراءة، فاتقنها في ستة اشهر، ثم اخذ يقرا على معلميه الكتب الشعرية المختلفة، فحفظ لامية "ابن الوردي"، و"لامية العجم" للطغرائي، ولامية ابي العلاء المعري، والمعلقات السبع وكان يقصد كل مشهور من علماء حمص، ويقرا عليهم ما يختارونه له.

رحل مع ابيه الى دمشق عام 1860، ولما بلغ السادسة عشرة من عمره، ارسله والده الى مدرسة "عُبَيه" التي اسسها المرسلون الاميركيون عام 1874 بلبنان، فقضى فيها اربع سنوات، درس خلالها الرياضيات والصرف والنحو والجغرافية، ومبادئ علم اللاهوت، ثم عاد الى دمشق ليقرا العلوم المختلفة على الدكتور ميخائيل مشاقة (1800-1888) فاتقن علوم الجغرافية والرياضيات، والمنطق، والفيزيولوجيا، والفلسفة الطبيعية، واداب اللغة العربية من معانٍ وبيان وبديع، وكان يطالع كل ما تصل اليه يده من كتب.

استدعي عام 1870 للتدريس في الكلية السورية الانجيلية (الجامعة الاميركية) في بيروت، فدرّس فيها عشر سنوات اداب اللغة العربية والمنطق، والجبر، والهندسة، وقياس المثلثات البسيطة والكروية في كتاب (التعاليم) للدكتور كرنيليوس فانديك وكان لهذا العلّامة فضل كبير عليه، اذ اتاح له رصد الظواهر الجوية في مرصد الكلية الاميركية، الى ان حصل على مرصد خاص به، وراح يشبع هوايته في مراقبة وجه السماء يومياً.

كذلك درّس في مدرسة البنات الاميركية، والمدرسة البطريركية للروم الكاثوليك، ومدرسة اللاهوت الانجيلية، وكان له فضل كبير على تثقيف طائفة من رجال الفكر والعلم والادب في لبنان كجبر ضومط، وفارس نمر، ويعقوب صروف، وسعيد البستاني وغيرهم.

انتخب رئيساً للمجمع العلمي الشرقي الذي اسسه الدكتوران يعقوب صروف وفارس نمر، وكرنيليوس فانديك في بيروت عام 1882، وعضواً في الجمعية العلمية السورية التي تاسست عام 1868.


لقراءة كامل المقال يرجى الاتصال بالشخص المسؤول.

مقالات مرتبطة

موسوعة الفراشة
طبقات فحول الشعراء

يبدأ ابن سلام في ترجمته للشاعر بذكر نَسَبه، ثمّ يُورد رأيَ العلماء في شعره، وقد يُوازن بينه وبين غيره من الشعراء، مؤيِّد...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
صلاح دهني(1925-.....)

في عام 1972 أصدر روايته "ملح الأرض"، وأخرج فيلماً قصيراً بعنوان "زهرة الجولان" عام 1975، عن تدمير إس...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
طبقات فحول الشعراء

ممّا يؤخَذ على ابن سلام في كتابه: عدم تحليله ونقده لما يختاره من الشّعر، وقلّة أحكامه النَّقديّة الخاصة، فهو ينقل أحكام ...

اقرأ المزيد