موسوعة الفراشة

مقدمة

منذ بدء التاريخ، اصطادَ الإنسانُ حيواناتٍ برّيّة طَمَعًا في لحمها وجلدِها وفِرائِها. بعد ذلك بحدود 10000 سنة ق.م، بدأَ المزارعون يدجّنون الحيوانات ويستولدونها لإطعام المجموعات السكّانيّة المتزايدة. عمليّة التدجين هذه لَعِبَت دورًا حيويًّا في تطوُّرِ الحضارة البشريّة. ومنذ ذلك التاريخ والإنسانُ يقوم بتربية الحيوانات للاستفادة منها غذاءً وملبسًا، كما يقوم بتدريبها على شتّى الأعمال، أو يربّيها كحيوانات منزليّة، أو حتّى يستخدمها في الأبحاث العلميّة الآيلة إلى مكافحة الأمراض. بعض الحيوانات الداجنة، بما فيها سُلالات الكلاب، قد استولِدت بشكل خاصّ بحيث يختلف شكلها اليوم كلّيًّا عن شكل أسلافها البرّيّة.


لقراءة كامل المقال يرجى الاتصال بالشخص المسؤول.

مقالات مرتبطة

موسوعة الفراشة
الطّيران عند الحيوانات

الطُّيورُ والخَفافيشُ والحَشَراتُ هي الحَيَواناتُ الوَحيدةُ التي تَطيرُ. الحَيَواناتُ الأُخرى مثلُ السَّناجِبِ الطّائرةِ...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
المُحافَظة على البيئة

حِماية البيئاتِ المُهدَّدةِ بالأخطارِ، والمُراقَبةُ الدَّقيقةُ للأنواعِ المُهدَّدةِ بالِانقِراضِ، والجُهودُ الحَثيثةُ لت...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
آثار الحيوانات

الحيواناتُ بارِعةٌ في إبقاءِ أنفُسِها بعيدةً عن عُيونِ أعدائِها. على أنّه من المُمكِنِ مَعرِفةُ أنّها مَوجودةٌ في مِنطَق...

اقرأ المزيد