بحث متقدم
background

ابن رُشد (520-595هـ) 


مقدمة

ابو الوليد محمّد بن احمد بن محمّد بن رُشد الاندلسي. طبيب، وفقيه مالكيّ، وفيلسوف ارسطي، ومترجم، ومتكلم، تصدّى لنقد المتكلّمين باسم توافق المعقول والمنقول. وُلد في قرطبة في بيت جاهٍ وعِلم، وفيها نشا ودرس الفِقه والطبّ والاصول وعلم الكلام. كان ابوه وجدّه قاضيَين، فكان يُلقَّب بابن رُشد الحفيد، تَمييزًا له مِن جدّه ابي الوليد محمّد بن احمد، الذي تُوفّي سنة ولادته (-520هـ).

وفي عام 548هـ رحل الى مُرّاكش عاصمة الموحّدين، وقدّمه ابن طُفيل الى سلطانها. فحظي بمكانة رفيعة في بلاط الموحّدين، وولي القضاء في اشبيلية سنة 565هـ، ثم في قرطبة سنة 567هـ. والارجح انه منذ هذا الحين بدا بكتابة شرحه الطويل على ارسطو. وفي سنة 578هـ خَلَف ابنَ طفيل للتطبيب في بَلاط الموحّدين، بتوصية مِن ابن طفيل نفسه، وكان رشّحه من قبل لتَفسير كتب ارسطو لسلطان الموحّدين.

وفي سنة 580هـ يموت السلطان، فيَخلفه ابنه المنصور، وتبقى لابن رشد مكانته في البلاط. ولكنّ المنصور نقم عليه بفعل الحسّاد والوشاة، فابعده الى اليسانة بتهمة الزندقة لاشتغاله بالحكمة وعلوم الاوائل، وامر باحراق كتبه (الا كتب الطبّ والحساب والمواقيت). ثمّ عاد فرضي عنه سنة 595هـ، بعدما تدخّل جماعة من اعيان اشبيلية. فسمح له بالعودة الى مرّاكش، ولكنّه سَرعان ما تُوفّي في العام نفسه في مرّاكش، فدُفن فيها ثمّ حُمل جثمانه الى قرطبة حيث دُفن بمقبرة ابن عبّاس. والحقّ ان سبب المحنة التي انزلها المنصور بابن رشد هو انه كان يريد استمالة العامّة، التي تكره الفلسفة والفلاسفة، في حَربه على الفرنجة سنة 591هـ، ولمّا تمّ له النصر عاد فقرّبه. وقد خلّف ابن رشد ولدًا طبيبًا، واولادا اشتغلوا بالفقه، واستُخدموا في القضاء.


لقراءة كامل المقال يرجى الاتصال بالشخص المسؤول.

مقالات مرتبطة

موسوعة الفراشة
ابن حَجَر العَسقلانيّ (773-852هـ)

بلغ العسقلاني الغاية القصوى في طلب العلوم، فحصّل فنونًا من العلم. فأخذ الحديث عن الحافظ زين الدين أبي الفضل عبد الرحيم ب...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
إبراهيم بن المهدي(162-224 هـ/782-844)

كان معظم شعر إبراهيم بن المهدي في غرضين شعرييّن أسايين هما: المجون والزهد. لعلّ الحديث عن الزهد في قسم من شعر إبراهيم ب...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
الأَبشيهيّ(790-850هـ)

تتلمذ على عدد من علماء عصره، منهم عالمان درس عليهما دراسة متواصلة، وهما: أحمد بن أبي الحواري، وأبو بكر بن عمر الطريني (أ...

اقرأ المزيد