موسوعة الفراشة

مقدمة

على الرغم من أنّ الهواء أخفُّ من الماء ألفَ مرّة، فهو قادرٌ على حمل الكائنات الحيّة أثناء تنقّلها. إنّ أصغَرَ الكائنات الحيّة كالبكتيريا والأبواغ النباتيّة، خفيفة جدًّا بحيث يمكنُ للريحِ أن تَنقُلَها مَسافاتٍ طويلة، قبل أن تُسقِطَها الجاذبيّة. الأجسامُ الأثقَل تَسقُطُ بسرعةٍ أكبَر وهي بحاجةٍ إلى تكيُّفاتٍ خاصّة لتبقى في الجوّ. ثمّةَ حيوانات تَطيرُ مَسافاتٍ صغيرة بفَضلِ زَعانِف أو ثَنْيات جِلديّة. أمّا الحيوانات المزوَّدة بأجنحة فتستطيع أن تبقى معلّقة في الجوّ فَتَراتٍ طويلة؛ وهي تَطيرُ لتصطادَ في كَبِدِ السماء أو للهَرَبِ من المفتَرِسات أو للهجرة إلى مواطن بيئيّة أخرى.


لقراءة كامل المقال يرجى الاتصال بالشخص المسؤول.

مقالات مرتبطة

موسوعة الفراشة
تطوُّر الأحياء

كَلِمةُ التَّطوُّر تُستعملُ لوَصفِ طريقةِ تطوُّرِ كلُّ الكائناتِ الحيّةِ وتغيُّرِها مع مُرورِ الزَّمَنِ لهذه النَّظريّة...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
كيف تُصنَّف الكائنات الحيّة

لا أحدَ يَعرِفُ بالضبط كم يَبلُغُ عَدَدُ الأنواعِ الموجودة على الأرض. لكنّ المجموعَ يصل إلى عدّة ملايين. هناك بعضُ الأنو...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
الجِلْد

الجِلْدُ غِطَاءٌ مَرنٌ مَتينٌ يَحْمي الجِسْمَ ويُساعِدُ في المُحافظةِ على دَرجة حرارتِه ثابِتةً. ورُغْمَ إحساسِنا بحيَوي...

اقرأ المزيد