موسوعة الفراشة

مقدمة

لولا الضَّوءُ لاستَحالَتِ الحَياةُ على الأَرضِ. ضَوءُ الشَّمسِ يَمُدُّ النَّباتَ بالطّاقةِ ليَنموَ. والضَّوءُ يُبقي كلَّ الأشياءِ الحَيّةِ حيّةً. الضَّوءُ نَفسُهُ شَكلٌ من أشكالِ الطّاقةِ يَنتقِلُ في مَوجاتٍ دقيقةٍ لا تُرى. مَوجاتُ الضَّوءِ تَحمِلُ حُزماتٍ ضَئيلةً مِنَ الطّاقةِ تُدعى فوتوناتٍ. عندما تَدخُلُ الفوتوناتُ أَعيُنَنا تُنشِّطُ خَلايا خاصّةً حَسّاسةً للضَّوءِ فنَرى. هناكَ أشكالٌ أُخرى مِنَ الطّاقةِ تَنتقِلُ في مَوجاتٍ منها الموجاتُ الرّاديويّةُ والأَشِعّةُ السِّينيّةُ (أشعّة إكس) والموجاتُ الصُّغريّةُ في فُرنِ المَيكرووي. كلُّ هذه أنواعٌ مِنَ المَوجاتِ الكَهرومِغنَطيسيّةِ (المِغنَطيسيّة الكهربائيّة) وكما أنّ هناكَ طيفَ الألوانِ في الضَّوءِ، هناكَ أيضًا طَيفًا كَهرومِغنَطيسيًّا. في الحَقيقةِ، مَوجاتُ الضَّوءِ أيضًا نوعٌ مِنَ المَوجاتِ الكَهرومِغنَطيسيّةِ، والألوانُ في الضَّوءِ، تُشكِّلُ جُزءًا صَغيرًا مِنَ الطَّيفِ الكَهرومِغنَطيسيِّ. مَوجاتُ الضَّوءِ وكلُّ المَوجاتِ الكَهرومِغنَطيسيّةِ الأُخرى، تَنتقِلُ بسُرعةٍ تَزيدُ على 300.000 كم في الثّانيةِ، وهي سُرعةٌ عاليةٌ بحيثُ تَستَطيعُ هذه المَوجاتُ أن تَدورَ حولَ العالَمِ ثَمانيَ مرّاتٍ في الثّانيةِ. لا شيءَ في الكَونِ أسرَعَ من سُرعةِ الضَّوءِ.


لقراءة كامل المقال يرجى الاتصال بالشخص المسؤول.

مقالات مرتبطة

موسوعة الفراشة
الصّوت

عالَمنا مليء بالأصوات. الصوت شكل من أشكال الطاقة التي تنتقل أمواجًا صوتيّة Sound Waves. وبالإضافة إلى قدرتنا على إنتاج ا...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
الأصواتُ الموسِيقِيَّة

الآلاتُ الموسيقيَّة جميعُها تَعْمَلُ بذَبذبةِ الهواء؛ فالعازفةُ أو العازفُ يتحكَّمُ بِتردُّدِ الذبذباتِ وسَعتِها لِيعزِف...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
الإبْصار

الطريقةُ التي تَعْملُ بها العينانِ والدِّماغُ لإنتاج الصُّورِ فائقةُ الدِّقّةِ والتعقيد. فالضوءُ الذي تستقبِلُه شبكيَّةُ...

اقرأ المزيد