موسوعة الفراشة

مقدمة

خُمسُ اليابسةِ أقاليمُ قاسيةٌ جافّةٌ تُدعى الصَّحارى خاليةٌ (إلّا في واحاتِها) مِنَ النَّباتاتِ إلّا قليلها، ومِنَ الحَيَواناتِ إلّا أكثَرها تحمُّلًا، ومِنَ النّاسِ إلّا بعض بَدوٍ رُحَّلٍ. حياةُ سُكّانِها، كالبَدوِ الذين يَجوبونَ صَحارى الشَّرقِ الأَوسطِ وشمالَ إفريقية، كِفاحٌ مُستمِرٌّ للبَقاءِ بسَبَبِ نُدرةِ الماءِ والغِذاءِ. قليلٌ من المَطَرِ يَهطِلُ في الصَّحراءِ لأنّ الهواءَ حارٌّ فلا تَتكوَّنُ سُحُبٌ. السَّماءُ الصافيةُ تَجعَلُ مُعظَمَ الصَّحارى تَحترِقُ بالشَّمسِ نهارًا ولكن، لعَدَم وجودِ سُحُبٍ تَحبِسُ الحَرارةَ، قد تَنخفِضُ الحَرارةُ شِتاءً إلى ما تحتَ درَجةِ التَّجمُّدِ. ليسَت كلُّ الصَّحارى مُشتعِلةً بالحَرارةِ ولا مُغطّاةً بمِساحاتٍ شاسِعةٍ مِنَ الرَّملِ. تَنتشِرُ في كثيرٍ منها الصُّخورُ، وبعضُ الصَّحارى في آسيا كثيرًا ما تَكونُ بارِدةً لارتِفاعها عن سَطحِ البَحرِ. قد تَتكوَّنُ صَحارى جديدةٌ حيث يَحدُثُ الجَفافُ كثيرًا وحيث يُزيلُ النّاسُ كلَّ الأشجارِ أو يَسمَحونَ لحَيَواناتِهم بأكلِ كلِّ النَّباتِ، هذه عمليّةٌ تُدعى فَرطَ الرَّعي (overgrazing). في سبعينيّاتِ القَرنِ العِشرين حَوَّلَ الجَفافُ وفَرطُ الرَّعي مِنطَقةَ السّاحِلِ في إفريقية الوسطى إلى صَحراءَ وما تزالُ المُشكِلةُ موجودةً حتى الآن.


لقراءة كامل المقال يرجى الاتصال بالشخص المسؤول.

مقالات مرتبطة

موسوعة الفراشة
المناطق المناخيّة

للأرض ثلاث مناطق مُناخيّة رئيسة - المَداريّة والمعتدلة والقُطبيّة - ويمكن تقسيمُ هذه المناطق إلى فروع أصغر لكلٍّ منها من...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
المُناخاتُ المُتغَيرة

مُناخاتُ العالَمِ دائمةُ التغَيُّر. في الماضي، كان العالَمُ أحيانًا أكثَرَ سُخُونةً مِمّا هو عليهِ اليومَ، وأحيانًا أكثَ...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
السُّهوبُ المَرْجيَّة الطبيعيَّة

المَناطِقُ الفقيرةُ التُّربةِ والشديدةُ جفافِ المُناخ يَقْتَصِرُ النماءُ النَّباتيُّ فيها على الأعشابِ وبعض الجَنَباتِ و...

اقرأ المزيد