بحث متقدم
background

إبراهيم عبد القادر المازني-ناقداً 


مقدمة

المازني احد النقاد المبدعين، الذين جمعوا الممارسة الابداعية (قصة ورواية) الى جانب الممارسة النقدية.

ولد عام 1890 في اسرة ميسورة، لكن وفاة والده المفاجئة، وعدم قدرة الابن الاكبر رعاية الاسرة، والحفاظ على مالها، ادى الى ضياع الثروة، فعاش المازني الفقر واليتم معاً.

كانت ثقافته تراثية تتوزع بين النثر (الف ليلة وليلة...الخ) والشعر (ابن الفارض، البهاء زهير...الخ)

ونظراً لرهافة حسه لم يستطع المواظبة على دراسة الطب، اذ انه لم يستطع حضور دروس التشريح، ونظرا لفقره لم يستطع الالتحاق بمدرسة الحقوق، بسبب رسومها الباهظة؛ لهذا انضم الى "مدرسة المعلمين العليا" وهناك التقى بعبد الرحمن شكري، الذي اخذ بيده نحو الشعر الكلاسي (الجاهلي والاسلامي والاموي والعباسي) والشعر الانكليزي الرومنسي (شكسبير، بايرون، وورزورث، وبرنز، ميلتون، هازلت، كارلايل، وليهنا، ماكولي شلر، هايني روسو... الخ) فجمعت ذائقته بين الشعر التراثي والغربي.

بعد ذلك تعرّف على العقاد ومحمد السباعي، الذي لفت نظره الى ابن الرومي.

تخرج 1909 في دار المعلمين العليا، وبدا العمل مدرساً، لكنه نقل الى مدرسة اخرى فاستقال بعد ذلك بخمس سنوات؛ ليتفرغ للكتابة الادبية والنقدية، والعمل الصحفي في صحيفة (وادي النيل) في الاسكندرية، وبعدها انتقل الى صحيفة اخرى (البلاغ) حيث استقر فيها فترة من الزمن.

وقد انتخب عام 1947 عضوا في مجمع اللغة العربية، توفي بعد ذلك بسنة ونصف في القاهرة (1949).


لقراءة كامل المقال يرجى الاتصال بالشخص المسؤول.

مقالات مرتبطة

موسوعة الفراشة
يوسف سامي اليوسف 1938 -

يوسف سامي اليوسف ناقد وأديب وصاحب حضور ثقافي، تخرج في جامعة دمشق حاملاً الإجازة في الأدب الإنكليزي، ومن بعد، حين انخرط ف...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
فيليب حتّي (1886-1978)

كان الدكتور حتّي أستاذاً عالماً، ومؤرخاً جليلاً، خدم الأمة العربية، وأبرز دورها الحضاري والسياسي، فكان خير سفير للعالم ا...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
موسى كريّم(1894-1974)

كان موسى كريم أديباً وصحفياً ناجحاً بكل ما في هذه الكلمة من معنى، لا يتخلى عن آلة التصوير أينما رحل وكيفما اتجه، وقد است...

اقرأ المزيد