بحث متقدم
background

الأدب الرافدي القديم 


مقدمة

ما من إدب في العالم، استأثر باهتمام الدارسين والباحثين، مثلما فعل الأدب في بلاد الرافدين، فقد قدّم سكان حضارات سومر وآكاد وبابل وآشور منجزات كثيرة ورائعة في ميادين الفكر والفن والعمران، مما أسهم بشكل فعّال وحيوي مثمر في إغناء الفكر الإنساني، وكشفت أعمال التنقيب الأثري في مواقع عديدة من العراق الشقيق مجموعات نادرة وكثيرة من الرقم المسماري المدوّن عليها خلاصات للفكر والأدب الإنساني في بداياته الأولى المتقدمة، وهي نصوص تتميز بالأصالة والتنوع، مثل الأساطير المتعلقة بخلق الكون وتنظيمه، وأعمال الآلهة ومآثرها، وأحداث الطوفان والمجاعة والوباء، والموت والعالم الأسفل ومآثر الأبطال والبحث عن الخلود، والحكمة والأمثال والمناظرات الفلسفية التي تدور حول العدالة الإلهيّة والمفاهيم والقيم الاجتماعية، كما وصلت إلينا نصوص عديدة في أدب التراتيل والصلوات والأدعية وبعض القصص ذات الطابع الساخر وقصائد الغزل والرثاء وغيرها...


لقراءة كامل المقال يرجى الاتصال بالشخص المسؤول.

مقالات مرتبطة

موسوعة الفراشة
مصطلح الجاهلية

كان لوصف الشعر العربي ما قبل الإسلام بالجاهلية حساسيته الثقافية والحضارية عند أغلب المثقفين العرب، ولا سيما أن هذا الوصف...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
الأدب المقارن

تعود نشأة الأدب المقارن إلى بدايات القرن التاسع عشر، عندما استعمل هذا المصطلح للمرة الأولى في فرنسا التي تعدّ المهد الأو...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
الأدب في العصر الأموي مقدمة تاريخية

تمكن العرب بعد فترة من اضطراب فهمهم للأدب والفن أن يستوعبوا فهم وظيفتهما الحضارية والإنسانية، ويعودوا إلى الإبداع وتأصي...

اقرأ المزيد