بحث متقدم
موسوعة الفراشة

الأعاصير 


مقدمة

الأعاصيرُ (وتُسَمّى أحيانًا العواصفَ الدُّوّاميَّةَ المداريَّة) تستطيعُ اُقتِلاعَ الأشجارِ وتدميرَ المَباني وإتلافَ المحاصيل. والأمطارُ الغزيرة التي تُرافِقُها تُحدِثُ فيَضاناتٍ؛ وقد تُغْمَرُ المناطِقُ السَّاحليَّةُ بالأمواج الضَّخْمةِ المُنْدَفِعَةِ برِياح عاتيةٍ تُقارِبُ سُرعتُها 300 كم/سا. تأخُذُ الأعاصيرُ بالتكَوُّن عندما تُثيرُ حرارةُ الشَّمْسِ الهواءَ الرَّطْبَ صعُدًا فوقَ المُحيطات حيثُ تتجاوزُ درجةُ الحرارةِ 27° س. في البدايةِ قد يبلُغُ قُطْرُ دائرةِ المُنْخَفَضِ الجوِّي في مركزِ (أو عَينِ) العاصِفة 300 كم، ولا تتجاوزُ شِدَّةُ الرِّيح مُستوى النَّوء. لكِنْ مع تضَيُّقِ قُطرِ عَين العاصفة إلى حوالى 50 كم، تأخذُ الريحُ بالتدويمِ حولَ العينِ بزَخْمٍ إعصاريّ.


لقراءة كامل المقال يرجى الاتصال بالشخص المسؤول.

مقالات مرتبطة

موسوعة الفراشة
تكَوُّنُ السُّحُب

يتشَرَّبُ الهواءُ الماءَ من الأنهارِ والبُحَيرات والبِحار كما الإسفَنْجةُ. ويكونُ هذا الماءُ في الحالةِ الغازيَّةِ أي بُ...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
السُّحُب

السُّحُبُ مَسؤولةٌ عن الكثيرِ من مظاهِر الطَّقْس، وهي لذلك تُعطينا بعضَ أَفضَلِ الدلائلِ عن الأحوالِ الجويَّةِ التي قد ت...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
الطّقس

الطَّقْس هو ما يحصل آنيًّا في الجوّ لأيِّ مكان من سطح الأرض ويشمُل درجة الحرارة (حارّ أم بارد) ونسبة الرطوبة (رطب أم جاف...

اقرأ المزيد