بحث متقدم
background

مقدمة

يمكننا القول ان العام 1920 هو بداية مرحلة (الاسبيربينتو) في الادب الاسباني، وهي التقنية التي عمدها الاديب الاسباني فايي انكلان، والتي كان لها جذور واساس في اعمال كل من كيبيدو وغويا. والاسبيربينتو هو الاسم الذي اعتمده الكاتب من اجل عملية تشويه الواقع من خلال تحقيره. ومن اجل هذا الهدف استخدم تقنيتي البعد والتشويه.


لقراءة كامل المقال يرجى الاتصال بالشخص المسؤول.

مقالات مرتبطة

موسوعة الفراشة
مداخل دراسة تاريخ الأدب

تتطلب دراسة تاريخ أي أدب مداخل لتعريف المصطلحات التي تتعلّق به وفق دلالتها في الأدب ذاته ولذلك لابدّ من عرض تاريخي لنشأة...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
الكتابة في العصر الجاهلي

العثور على لوح منقوش عليه شعر بلغة عربية فصحى وجد على رأس ذي جدن ملك حمير في صنعاء (مـا بـال أهلك يا رباب خـزراً كـأنهم ...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
أبانيشادز - الهند

(أبانيشادز) هي أعمال أدبية نثرية، ذات مسحة دينية، صوفية، عرفت نحو عام 600 ق.م، في بلاد الهند، وهي تشكل بدايات الأدب الأو...

اقرأ المزيد