بحث متقدم
background

مقدمة

هو أحد الدروس الصرفية، يجمع مع الإعلال والإدغام تحت عنوان عام يسمّى "التصريف المشترك" وهذا العلم يصيب الحروف الهجائية كلّها، ولكنْ بتفاوت بين حرف وآخر.. وقد أثار هذا العلم اهتمام القدماء حتى إنهم ألّفوا فيه كتباً مستقلة، وأشهر من ألّف فيه تحت عنوان "الإبدال" ابن السكيت (ت 244 هـ) وأبو الطيب اللغوي (ت 315 هـ)، وكان هذان الكتابان مصدرين رئيسيين لهذا العلم الذي يميّز فيه العالمان بين الإبدال اللغوي والصرفي، بل ضمّنا كتابيهما النوعين معاً.. بخلاف علماء النحو الذين حددوا جانباً واحداً منهما، وعلماء النحو هم علماء الصرف أنفسهم؟ لأنّ الصرف لم ينفصل عن النحو إلّا في مراحل متقدمة، وذلك لترابط العلمين ترابطاً وثيقاً.. ولمّا حدّدوا الإبدال حدّدوه في تسعة أحرف هي: الهمزة- الألف- التاء- الدال- الطاء- الميم- الهاء- الواو- الياء. لكن لم يتفق جميع العلماء على هذه الحروف فقد زاد بعضهم عليها حرفاً أو أكثر حتى قيل كل حروف اللغة يُبدل بعضها من بعض.


لقراءة كامل المقال يرجى الاتصال بالشخص المسؤول.

مقالات مرتبطة

موسوعة الفراشة
المُشْتَرك اللفظيُّ

هذا عددٌ من ألفاظ المشترك اللفظي التي تمرّ معك لتتعرف معانيها وتستفيد من استعمالها الاستعمال الدقيق: الأَجَل: المدّة ال...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
الأضداد

إنّ اهتمام القدماء بالأضداد جعلهم يؤلِّفون فيها كتباً, ولكن الملاحظ على هذه الكتب صغر حجمها, وهذا يعود إلى أن الألفاظ لم...

اقرأ المزيد
موسوعة الفراشة
فقه اللغة

بدأ المصطلح بمفهومه الحديث في العصور الحديثة، علماً بأنّ بداياته كانت قديمة، لكن اضطراب التأليف، وفقدان المنهج العلمي في...

اقرأ المزيد